عرض مشاركة واحدة
قديم 26-05-2010, 14:20   رقم المشاركة : ( 7 )

 http://sadaalhajjaj.com/vb/images/name/000.gif



 
لوني المفضل : #360000
رقم العضوية : 2
تاريخ التسجيل : 28 - 9 - 2007
فترة الأقامة : 3709 يوم
أخر زيارة : 28-08-2011
المشاركات : 22,388 [ + ]
عدد النقاط : 11000
 
 
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

عفراء غير متصل

افتراضي رد: تركيا تهدد بقصف إسرائيل إذا قصفت أسطول الحرية المتوجه الى غزة



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة




هدد الكيان الصهيوني باعتراض وقصف أسطول "الحرية" المقرر وصوله إلي شواطئ قطاع غزة مساء الجمعة المقبل، مشترطاً تعهد الأسطول بالإفراج عن الجندي الصهيوني الأسير جلعاد شاليط مقابل السماح لهم بدخول مياه غزة المحلية وإفراغ حمولتهم، لكن الأسطول رفض الانصياع لأوامر الاحتلال وقرر المضي قدوما في مسيرته البحرية.

وكما هو الحال على متن أسطول "الحرية"؛ فإن المواطنين في قطاع غزة يؤكدون، في أحاديث منفصلة لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" على أن التهديد "يدلل على ضعف وعنجهية الكيان الصهيوني، بالإضافة إلي شعوره بالخوف من أن تكسر إرادته وسيادته المطلقة على المياه الدولية والمحلية الفلسطينية، وبالتالي كسر حصاره لغزة بحراً المتواصل منذ نحو أربع سنوات".

الأسطول صفعة قوية للاحتلال
يقول المواطن ساجي سعود (22 عاماً): "الاحتلال دولة عنصرية تعتمد على القوة لتحقيق مصالحها، لذا فهي تريد بالقوة منع وصول أسطول السفن لغزة، فهي صفعة قوية لمحاصري القطاع وخاصة الدول العربية ومجلس الأمن".

ويضيف:" الكيان الصهيوني لا يريد لتلك السفن الاقتراب من غزة لخوفه وضعفه وعنهجته، فهو لا يحترم القوانين الدولية ولا حياة البشر، لأنه يحقد عليهم منذ نكبة 48 وحتى الآن وهذه حقيقية لن تتغير للأبد.

ومضي يقول:" تحاول الدول الإسلامية وأحرار العالم نصرة أهل غزة في ظل المأساة المتنوعة التي يعيشونها، في حين نجد أن الدول العربية نائمة في شهر العسل، مناشداً دول العالم الإسلامي بممارسة ضغط اكبر على الكيان ومجلس الأمن لكسر الحصار نهائياً عن القطاع".

يخشي كسر الحصار بحراً
من جهته، يقول يحيى اليعقوبي مراسل مجلة "السعادة"، تعقيباً على تهديدات الاحتلال للأسطول البحري:" تهديداته تلك تنم عن خوفه من أن هذه السفن بداية لقدوم أساطيل بحرية كبيرة من عدة دولة عربية وأجنبية تتجاوز الحصار الصهيوني براً وتكسره بحراً وللأبد.

ويشير إلى أن الكيان الصهيوني "يسعى لعدم وصول الأسطول بكل الطرق والإمكانيات التي يمتلكها، فنراه يستخدم دعايتها الإعلامية بقصف والسطو على السفن القادم، بهدف تخويفها لمنعها من القدوم لغزة".

بدوره، يقول ممدوح قويدر من سكان حي الدرج: "الاحتلال يخشي من أن تكسر أسطول الحرية سيادته وإرادته البحرية على مياه القطاع، لذا فهو يريد منعها بكل ما أوتي من قوة"، مستدركاً:" لا اعتقد أن الدول التي تتبع لها تلك السفن ستمسح للكيان باعتراض سفه والسطو عليها وهو يعلم ذلك تماماً، لذا أتوقع وصول السفن لشواطئ القطاع بعد معاناة قليليه في عرض البحر".

وكانت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" هاجمت التهديدات الصهيونية بمنع أسطول سفن تحالف الحرية الدولي من الوصول إلى قطاع غزة واعتبرتها "بلطجة تهدف إلى منع فضح جريمة الحصار أمام العالم"، ورأت الحركة في التهديد "خطوة تعكس حالة من الإدراك الشعبي والدولي من مختلف أقطار العالم لفضح بشاعة الاحتلال وجرائمه كما أنها تعكس أن غزة باتت قبلة شعوب العالم لما تمثله من نموذج للصمود والثبات".

رأي عام عالمي ضد الحصار
من جهته، قال الكاتب المحلل السياسي الدكتور إبراهيم أبراش، تعقبياً على ربط الاحتلال السماح للأسطول بالإفراج عن شاليط: "الاحتلال يريد رفع الحصار عن غزة ولكن بثمن، وهذا الثمن يتمثل في إبقاء حالة الانقسام ومضايقة حركة حماس وممارسة مزيد من الضغوط عليها سواء كانت معلنة أو سرية".

وبين أن السفن المتوقع رسوها في غزة الجمعة القادم، "لا تستطيع كسر حصار غزة نهائياً، فهي ليست سفن رسمية دولية ولكنها عبارة عن مبادرات من أشخاص، وتعبر عن رأي عام عالمي متعاطف مع الشعب الفلسطيني ومستنكر لما يجري".

وفي سياق متصل؛ أكد ممثل اللجنة الحكومية لكسر الحصار خليل أبو ليلة، أن الحكومة استطاعت أن تضع اللمسات الأخيرة لاستقبال الأسطول البحري من خلال تجهيز وسائل السلامة للضيوف وتحديد الأماكن التي سيتم زيارتها من قبل المشاركين.

وأشار في مؤتمر صحفي عقد اليوم، إلى أن الأسطول البحري "يمثل رسالة معنوية كبيرة للشعب الفلسطيني كونه يعبر عن تضامن العالم الخارجي مع القضية الفلسطينية"، داعياً جميع الدول العربية إلى ضرورة الالتحاق بركب السفن اقتداءً بكل من الكويت والأردن.



 |~   تـوقـيـع:  



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
  رد مع اقتباس